الاستاذ راشد الغنوشي في صفاقس: تونس تحرّرت من الدكتاتوريّة وتقبل على القطع مع المركزيّة بالحكم المحلّي

09:04:04 2018/04/29

في إطار الحملة الإنتخابية لقائمات حركة النهضة المترشحة للبلديات المنتظرة يوم 6 ماي المقبل تنقّل الأستاذ راشد الغنوشي إلى ولاية صفاقس أين زار عدد من الأحياء والأسواق مرفوقا بمرشحين على قائمات الحركة للإستحقاق البلدي قبل أن يلقي كلمة وسط حشد من الحضور.

زعيم حركة النهضة إفتتح كلمته بالإشادة بدور مدينة صفاقس وأبناءها تاريخيّا في إسناد الحركة الوطنيّة معتبرا أن المدينة كبيرة بإسهاماتها ضاربا مثلا أسوارها الشاهدة على أن حضارة كانت في تلك الربوع مذكّرا بمقاومتها للمستعمر الفرنسي الذي توقّف مدّة طويلة على عتباتها بالنظر للمقاومة الشرسة التي لقيها هناك وببعض الأعلام والأسماء لشهداء ومناضلين قدّمتهم الجهة للحركة الوطنية على غرار محمد علي الحامي وفرحات حشاد قبل أن يذكّر الحضور بمسيرة 12جانفي 2011 التي أرعبت المخلوع وأعلنت إنتصار الثورة.

الأستاذ الغنوشي أكّد في كلمته بمدينة صفاقس أن تونس قد بلغت مرحلة تاريخيّة مهمّة بعد أن أنجز شعبها ثورة سلميّة وبعد أن أصدرت دستورا ديمقراطيا ونظّمت إنتخابات حرّة ونزيهة مؤكّدا أن المهم اليوم هو كيف نبني تونس وكيف نبني دولة الحق والحرية وقد كان للنهضة دور في ذلك خلال السنوات السبع الماضية معتبرا أن تونس أهمّ من السلطة ومن الحزب.

في نفس السياق تساءل الأستاذ راشد الغنوشي عن ما يكبّل تونس وصفاقس التي لديها توق إلى الفضاء والطيران وإلى النمو والتنمية معتبرا أن المركزيّة الشديدة المتوارثة منذ عقود هي السبب الرئيس داعيا إلى تحرير هذا "العملاق" عبر الحكم المحلّي وعبر مراجعة التشريعات معتبرا أن البلاد قد تحرّرت بعد الثورة وأنّه لا سبيل إلى عودتها للدكتاتورية مذكّرا بأن حركة النهضة قد طرحت منذ البداية نظام الحكم البرلماني حتى تقطع البلاد مع الدكتاتورية ومركزيّة السلطة والقرار مشيرا إلى أن الحرية في تونس قد أصبحت للجميع بصريح النص الدستوري.

زعيم حركة النهضة أكّد أن الإنتخابات البلديّة هي المرور إلى الحكم المحلّي حيث يشارك كلّ التونسيين في السلطة وحتّى تتمكّن البلاد من محاربة الفساد معتبرا أن الشعب يحتاج لمن يستمعون إلى مشاكله وهمومه وإلى من يعملون تحت رقابته مرحّبا بالمستقلين الذين ترشحوا على قائمات حركته ومؤكّدا بأن النهضة لم توجد إلاّ لخدمة تونس والتونسيين.

صفحة الفايسبوك
قالوا عن الشيخ
فكرة الشيخ راشد الرئيسية هي أن الحرية المطلب الأساسي وما دونه يهون، و إذا تمكن الشعب من أن يختار بحرية فكل شيء قابل للتغيير والإصلاح.
الدكتور عزام التميمي الباحث الفلسطيني
تونس تبشّر بخير وأمل ففيها حزب النهضة الذي يترأسه شخص اسمه راشد الغنوشي، وهو من نوعية غير متوافرة من القيادات في الوطن العربي.
الدكتور خير الدين حسيب رئيس رئيس مجلس الأمناء
اختارت مجلة جون افريك الشيخ راشد الغنوشي ضمن قائمة افضل اكثر الشخصيات تأثيرا في العالم من بين 50 شخصية افريقية أخرى.
مجلة جون افريك
يجب أن نسجل أن دور حركة النهضة وكتابات الشيخ راشد الغنوشي ومواقفه تجاوزا حدود تونس فأثرا تأثيرا إيجابيا بالغاً في فكر الحركات الإسلامية والقومية العربية كما في مجمل نهضة الأمة على مستوى عام. ولهذا حظيت حركة النهضة ورئيسها بمكانة خاصة من الاحترام والحب من قبل المثقفين والنخب على مستوى عربي وعالمي.
المفكر الفلسطيني منير شفيق
يمكنكم التواصل مع الشيخ